0
 
04/11/2021

المرصد الوطني للعمل: ارتفاع نسبة التوطين في القطاع الخاص إلى 23.59% خلال الربع الثالث من 2021

كشف المرصد الوطني للعمل عن ارتفاع نسبة التوطين في القطاع الخاص خلال الربع الثالث من العام الجاري (2021) إلى 23.59 في المائة، وذلك بنسبة ارتفاع بلغت 0.96 في المائة عن الربع السابق، كما ارتفع عدد العاملين السعوديين خلال الفترة ذاتها بنحو 60 ألف موظف وموظفة.

وأوضح المرصد الوطني للعمل، أن عدد المشتركين السعوديين في القطاع الخاص وفقاً لبيانات المؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية بلغ في الربع الثالث من العام الحالي 1.826.875 مشتركاً من إجمالي المشتركين، بنسبة ارتفاع بلغت 3.41% بينهم 65.06 في المائة من الذكور، و34.94 في المائة إناث.

ويأتي تنامي معدلات نسب التوطين خلال الربع الثالث، نتيجة مساعي صندوق تنمية الموارد البشرية الحثيثة في تطوير وتحسين برامج ومبادرات الدعم والتمكين الموجهة للقوى الوطنية، حيث ساهم في دعم توظيف أكثر من 200 ألف شاب وشابه للعمل في منشآت القطاع الخاص منذ بداية العام الجاري وحتى نهاية الربع الثالث.

كما قادت استراتيجية عمل الصندوق، إلى تطوير وتنسيق الجهود وتعزيزها مع الشركاء في منشآت القطاع الخاص لتمكين أبناء وبنات الوطن من الفرص الوظيفية في سوق العمل، علاوة على استحداث برامج جديدة ونوعية تتواكب مع احتياج ومتطلبات سوق العمل، إلى جانب قرارات وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية في مجال توطين عدة مهن وأنشطة اقتصادية في سوق العمل.

ويقدم "هدف" مبادرات وبرامج دعم تدريب وتوظيف وتمكين المواطنين والمواطنات ودعم المنشآت في كافة الأنشطة والقطاعات والمهن؛ ومنها برنامج دعم التوظيف، وبرنامج التدريب على رأس العمل (تمهير)، وبرنامج دعم النقل الموجه، ومنصة تسعة أعشار، وبرنامج دعم الشهادات المهنية الاحترافية، وبرنامج دعم نقل المرأة العاملة (وصول)، وبرنامج دعم حضانات الأطفال (قرة)، وبرنامج دعم معاهد الشراكات الاستراتيجية، والمنصة الوطنية للتدريب الالكتروني (دروب)، وبوابة التطوير والتثقيف المهني (سُبل)، ومبادرات دعم أخرى لتوطين عدة قطاعات في سوق العمل.

النشرة الإخبارية

رجاءا أدخل بريدك الإلكتروني

شكرا لاشتراكك!

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لضمان حصولك على أفضل تجربة

قبول رفض

To give you the best experience of the website kindly upgrade to latest browser

للحصول على تجربة أفضل للموقع، يرجى تحديث المتصفح.