0
 
19/06/2022

اتفاقية استراتيجية بين "هدف" والأكاديمية السعودية الرقمية لتدريب وتوظيف الكوادر الوطنية بقطاع الاتصالات وتقنية المعلومات

أبرم صندوق تنمية الموارد البشرية (هدف) والأكاديمية السعودية الرقمية إحدى مبادرات وزارة الاتصالات وتقنية المعلومات، اتفاقية تعاون مشترك بهدف دعم وتأهيل الكوادر الوطنية في قطاع الاتصالات وتقنية المعلومات لشغل الوظائف في منشآت القطاع الخاص، من خلال مشاركة الصندوق في تكاليف التدريب والتأهيل المناسب الذي يساهم في دعم توظيفهم في سوق العمل لرفع الإنتاجية الوطنية وتنمية المحتوى المحلي التقني، وذلك مواكبة لمتطلبات التحول الرقمي وسعياً إلى تحقيق تعاون مثمر انطلاقاً من رؤية المملكة 2030.

ووقع اتفاقية الدعم، بحضور معالي نائب وزير الاتصالات وتقنية المعلومات المهندس هيثم بن عبد الرحمن العوهلي وسعادة مدير عام الصندوق الأستاذ تركي بن عبدالله الجعويني كل من: سعادة نائب المدير العام للأعمال في صندوق تنمية الموارد البشرية الأستاذ فراس بن عبدالعزيز أباالخيل وسعادة الرئيس التنفيذي للأكاديمية السعودية الرقمية الأستاذ محمد بن عبدالمحسن السحيم.

وتقتضي الاتفاقية المبرمة بين الطرفين دعم تنفيذ برامج تدريبية مرتبطة بالتوظيف في مجال الاتصالات وتقنية المعلومات لمدة 12 شهراً لعدد 500 مستفيد ومستفيدة وتوظيفهم في القطاع الخاص وضمان استقرارهم وظيفياً بعد إتمام فترة التدريب.

وبموجب الاتفاقية تصل مدة البرنامج التدريبي إلى 4 أشهر، وتختص الأكاديمية السعودية الرقمية في التدريب وبناء قدرات رقمية وطنية في مجالات التقنيات الحديثة المرتبطة بتقنيات الثورة الصناعية الرابعة من خلال معسكرات همة الرقمية وهو أحد برامجها الذي يستهدف تمهين وتأهيل حديثي التخرج والباحثين عن عمل من خلال معسكرات تدريبية مكثفة ونوعية ومتخصصة معدة وفق التوجهات الحديثة والمبتكرة في مجالات التعليم والتدريب في التقنيات الناشئة والحديثة والمتقدمة وربطها بمهن (وظائف) ومهارات المستقبل لإعداد جيل وقيادة شابة يواكب مستجدات العصر الحديث ومتطلباته ويتوائم مع احتياجات التنمية وسوق العمل المتسارع والمتجدد في عدة مسارات مثل: الأمن السيبراني، والبيانات الضخمة والذكاء الاصطناعي، وواجهات وتجربة المستخدم، وجودة البرمجيات، والتقنيات المالية، والبرمجة، وتطوير الألعاب، وعمليات البرمجيات، والتسويق الرقمي، وإدارة المشاريع التقنية، مع حرصها على الاستثمار في الكفاءات الوطنية من خلال تدريب وتأهيل جيل سعودي قادر على القيادة والتنمية والتطوير وإدارة العمل في كل المجالات.

وتنص الاتفاقية على الالتزام بمتابعة تنفيذ البرنامج التدريبي بما يضمن جودته وتحقيق أهدافه، وتسهيل إجراءات الصندوق لتنفيذ عملية متابعة التدريب والزيارات الميدانية للوحدات التدريبية.

واتفق الطرفان على تبادل الآراء والمعلومات بينهما بصورة منتظمة بهدف تخطي التحديات وتجاوزها لتنفيذ متطلبات الاتفاقية، بالإضافة إلى تشكيل فريق عمل لمتابعة تنفيذ الاتفاقية وعقد اجتماعات دورية للمراجعة والتأكد من تحقيق الأهداف.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لضمان حصولك على أفضل تجربة

To give you the best experience of the website kindly upgrade to latest browser

للحصول على تجربة أفضل للموقع، يرجى تحديث المتصفح.